بوابة أخبار السيارات

بجسم عريض وتصميم مدهش.. ليبرتي ووك تحول انتباهها إلى سيارة ماكلارين 720S

0

حولت ليبرتي ووك (Liberty Walk) اهتمامها في معرض SEMA 2023 إلى سيارة ماكلارين (McLaren 720S)، لطالما اشتهرت ليبرتي ووك بأطقمها الغريبة والعريضة بالفعل.

في الواقع، نادرًا ما تحتاج سيارات ماكلارين إلى تحسينات جمالية، لكن سيارة 720S تبدو أكثر عدوانية مع لمسة ليبرتي ووك الخاصة.

لديها مظهر يشبه سباق لومان، ومن المؤكد أن شارات “Logitech” تغذي هذا الأمر، لكنها بعيدة كل البعد عن الجانب الأكثر ما يلفت للنظر في هذه السيارة.

تتلقى الواجهة الديناميكية الهوائية في الأمام فاصلًا وجناحًا، بينما تحتوي الرفارف الأمامية الموسعة على فتحات تبريد جديدة، مع ظهر مستدير والمزيد من المصدات الزائدة المثبتة بمسامير، وجناح كبير وناشر جديد يكمل المظهر

يدعي المصنعون أن هذه أول سيارة 720S في العالم تستخدم إعداد مخفي، نظرًا لكونها منخفضة الارتفاع في شكل قياسي.

وقد قدم نظام Prazis Air Suspension مجموعة أدوات لضرب سيارة الماكلارين على الأرض، وذلك مع عجلات روحانا (Rohana) الرائعة والتي تتناسب مع السيارة بشكل مثالي.

تم طلاء السيارة باللون الرمادي الداكن لتتناسب مع غلاف الفينيل Super Gloss Metallic Tungsten Gray (وهي إضافة PPF جديدة من Inozetek)، التي تخفي مساميك الفرامل والتي تم تشطيبها باللون الأزرق الساطع.

وقد تم تطبيق هذا اللون في جميع أنحاء السيارة وهو يتناسب مع اللون الرمادي بشكل رائع، لا توجد أيوة معلومات حول ما إذا كان محرك V8 سعة 4.0 لتر قد تلقى أي ترقيات، وليس أنه يحتاج إلى أي ترقيات.

وكمعيار قياسي، تنتج هذه المركبة ذات التوربو المزدوج قوة هائلة تبلغ 710 حصانًا و568 رطلًا من عزم الدوران، مما يدفعها إلى ما يصل إلى 60 ميلاً في الساعة خلال 2.8 ثانية.

لا توجد لقطات داخلية للسيارة ولذلك نفترض أن 720S تحتفظ بمخزونها الداخلي، فلربما تم تصميم المقصورة الداخلية بواسطة قسم العمليات الخاصة في ماكلارين الذي سيفعل أي شيء لإرضاء العميل.

بشكل عام، تذكرنا الأجواء بسيارة 720S EVO GT3، التي ينوي صانع السيارات دخولها ضمن فئة LMGT3 الجديدة.

فقد توقف إنتاج طراز 720S في وقت سابق من هذا العام واستبدلته الشركة بطراز 750S، وهو في الأساس نسخة محدثة من طراز 720S بشكل كبير.

في الواقع، نحن مندهشون من أن لوبرتي ووك لم تقرر أن تبني بنيتها على طراز 750S، ولكن ربما بسبب أنه من الصعب الحصول على واحدة منها، ولكن مع ذلك، ما زلنا نتوقع رؤية مجموعات الجسم العريض للطراز الجديد في الأشهر المقبلة.