أقوى 3 رجال في قطاع السيارات في العالم

0

قامت جريدة أوتوموتيف نيوز الأمريكية المتخصصة في السيارات بتكريم أقوى قيادات قطاع السيارات ، ليس محليا فقط ولكن على مستوى العالم  ، حيث يقوم منظمي الحدث على تناول أبرز الأحداث العالمية في قطاع السيارات  .

شملت قائمة الذين تم تكريمهم رؤساء شركات ومديرو علامات ومبيعات وتصميم ، سيارات اليوم يستعرض  أقوى 3 قيادات شملتهم القائمة والذين حصدوا المراكز الأولى الثلاث في ترتيب القائمة .

المركز الأول

Euisun Chung – Executive chair, Hyundai Motor Co

إيوسون تشونغ

رئيس مجموعة هيونداي للسيارات – شخصية الصناعة لعام 2023

في عام 2020، تولى إيوسون تشونغ البالغ من العمر 53 عاما رئاسة مجموعة هيونداي للسيارات، وهي أكبر مجموعة مصنعي سيارات في كوريا الجنوبية. ومنذ توليه منصبه، قاد تشونغ تحول المجموعة بأكملها باتجاه التكنولوجيا المستدامة، بدءًا من السيارات الكهربائية ووصولاً إلى أنظمة النقل الذكية.

تحت قيادة تشونغ، أصبحت مجموعة هيونداي واحدة من أسرع الشركات الرائدة في تبني تقنيات التنقل النظيفة والذكية. تتوقع المجموعة بيع 2 مليون سيارة كهربائية سنوياً بحلول عام 2030، مما سيمثل 34% من إجمالي إنتاجها.

كما تموّل تشونغ استثمارات كبيرة في أنظمة السيارات الذاتية القيادة والروبوتات وقائمة طويلة من تقنيات المستقبل. ويقود أيضا تطوير نماذج أعمال جديدة في مجالات مثل خدمات النقل كالخدمة.

تحت قيادة تشونغ، أضحت مجموعة هيونداي اليوم واحدة من أكثر الشركات طموحا وابتكارا في صناعة السيارات عالميا. يستحق تشونغ جائزة شخصية العام لدوره الريادي في توجيه المجموعة نحو المستقبل.

– قاد تشونغ إطلاق علامة Genesis الفاخرة عام 2015، والتي أصبحت الآن قوة مؤثرة في قطاع السيارات الفاخرة.

– حققت مبيعات شركة كيا نمواً بنسبة 25% خلال الأشهر العشرة الأولى من عام 2023.

– ركز تشونغ على التصميم بقوة في العلامات التجارية الثلاث (هيونداي وكيا وجينيسس) مما أضفى اناقة على السيارات وزاد من مبيعاتها.

– يعمل تشونغ على تحويل ثقافة الشركة لتصبح أقل هرمية وأكثر مشاركة للموظفين.

– حصل تشونغ على شهادة MBA من جامعة سان فرانسيسكو مما مكنه من زيادة الأفق الدولي لـهيونداي.

– يعتمد تشونغ على مساعدين مثل خوزيه مونيوز السابق من نيسان لتحديث وتطوير المجموعة.

المركز الثاني

Wang Chuanfu – President, BYD

وانغ تشوانفو

الرئيس التنفيذي لمجموعة سايكوموتو

في عام 2020، سجلت سايكوموتو مبيعات بلغت 15 مليون سيارة مما يضعها في مرتبة أعلى من العديد من شركات السيارات العالمية الكبرى. وباعت أكثر من مليون سيارة كهربائية. والذي أدى إلى هذا النجاح هو الرئيس التنفيذي وانغ تشوانفو.

وانج تشوفانو، الذي يبلغ من العمر 57 عاما، هو مؤسس شركة سايكوموتو وقائدها منذ تأسيسها في عام 2002. تحت قيادته، أصبحت شركة سايكوموتو اليوم أكبر شركة لإنتاج السيارات في الصين، وواحدة من أكبر عشر شركات مصنعة للسيارات في العالم.

لعب وانج دورا محوريا في تحويل الصناعة الصينية للسيارات وجعلها تنافس الشركات العالمية الكبرى. استثمر بقوة في التكنولوجيات المستدامة بما في ذلك تطوير سلسلة متقدمة من السيارات الكهربائية. ساهمت رؤيته وقيادته المبتكرة في تحويل صناعة السيارات الصينية.

لذلك، يستحق وانغ تشوانفو لقب شخصية الصناعة هذا العام لدوره الرائد في نمو صناعة السيارات الصينية وتحويلها إلى قوة عالمية. تحت قيادته المبدعة، من المتوقع أن تستمر سايكوموتو في التوسع العالمي والابتكار في مجال السيارات الكهربائية وتقنيات المركبات الذكية.

– تأسست سايكوموتو في عام 2002 بعد أن عمل وانغ تشوانفو سابقًا في شركة كيا الكورية لتصنيع السيارات.

– تتركز سايكوموتو في مبيعاتها الرئيسية على السوق الصينية، حيث تحتل المرتبة الأولى هناك.

– ومع ذلك، فقد توسعت أيضًا في أسواق أخرى مثل أوروبا وأمريكا الجنوبية.

– تعمل الشركة حاليًا على تطوير تقنيات قيادة ذاتية متقدمة وسيارات ذكية متصلة.

– ساهم وانغ تشوانفو شخصيًا بابتكارات عديدة حازت على براءات اختراع، مما عزز من مكانة الشركة في مجال التقانة.

– يعد وانغ قدوة يحتذى بها بالنسبة لرجال الأعمال الصينيين الشباب.

المركز الثالث

Bryan DeBoer CEO, Lithia Motors

 

برايان ديبور – رئيس مجموعة بورشه الأمريكية

في عام 2021، تولى برايان ديبور البالغ من العمر 50 عامًا منصب الرئيس التنفيذي لمجموعة بورشه الأمريكية، حيث قاد الشركة الأم لتحقيق نمو قياسي على مدار عامه الأول في المنصب.

حققت مبيعات بورشه في أمريكا الشمالية زيادة بنسبة 27% خلال عام 2021 تحت قيادة ديبور. وسجلت أرباحها أيضًا ارتفاعًا بنسبة 18% لتصل إلى 5.3 مليار دولار.

لعب ديبور دورًا رئيسيًا في تعزيز مبيعات طرازات بورشه الرئيسية مثل 911 وكاين وماكان. كما دفع أيضًا بتحول استراتيجي نحو السيارات الكهربائية مع إطلاق طراز تايكان في أمريكا الشمالية خلال عهدته.

يأتي ذلك بالتوازي مع إدارة ديبور لتحديات سلسلة التوريد العالمية وضغوط التضخم. وقد أثبت قدرته على توجيه الشركة نحو النمو حتى في ظل الظروف الصعبة.

لقد أظهر ديبور المهارات والقيادة اللازمتين لقيادة مجموعة بورشه الأمريكية خلال فترة زمنية حرجة. لذا يستحق لقب شخصية الصناعة هذا العام تقديرًا لجهوده الرامية لتعزيز نمو بورشه.

– يحظى ديبور بخبرة طويلة في مجال السيارات، بما في ذلك عمله السابق في شركات فولكسواجن وتويوتا.

– تحت قيادته، توسعت بورشه في أسواقها خارج أمريكا الشمالية مثل آسيا والشرق الأوسط.

– يركز ديبور على توسيع قاعدة عملاء بورشه لتشمل عملاء جدد وشرائح عمرية جديدة.

– يقود تحول بورشه نحو الخدمات التجارية المتعددة بما في ذلك خدمات المشاركة.

– يعتبر ديبور أحد القادة الأكثر إلهاما في صناعة السيارات بفضل قدرته على توجيه الشركات في الأوقات العصيبة.

 

The post أقوى 3 رجال في قطاع السيارات في العالم appeared first on سيارات اليوم.

اترك تعليق

يرجي التسجيل لترك تعليقك

شكرا للتعليق